jeudi 14 février 2019

شرح قصيدة ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلا | طرفة بن العبد

شرح نص ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلا - طرفة بن العبد - ثانية ثانوي :

 التقديم المادي
نص على شكل قصيدة متكونة من مقطع فخري مقتطف من معلقة طرفة بن العبد بعنوان ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلا و الذي يتلو فيه المقطع الطللي و هو القسم الأساسي .
 الموضوع :
يفتخر الشاعر بنفسه و فتوته عارضا حكما جلية تلخص معاني الزمن و الحياة و الموت .


 المقاطع : حسب معيار المراوحة بين الخبر و الإنشاء
1-من البيت الأول الى البيت الثالث : (خبر) رؤية الشاعر للموت و الحياة
2-من البيت الرابع الى البيت التاسع : (انشاء فخبر) وصف السيف و دلالاته
3-من البيت العاشر الى البيت الرابع عشر : (انشاء فخبر) مدح للذات و ذم للآخر
4-البقية : (انشاء فخبر) استشراف المستقبل
 الأسئلة :
- قامت الفخرية على مقارنة الشاعر الفتى نفسه بنقيضه .
-افتتحت القصيدة بنفسي حكمي و انغلقت به و تتمحور كل تلك الحكم الواردة فيها حول معنى الوجود و معنى الحياة و الموت و لعل كلها تدل على وعي عميق للجاهلي بفحوى الحياة و موقفا واضحا من الزمن فهو يعتبر أن الحياة كنز ينقص كل يوم مر و إن عمر البشري ينفد مع الوقت و أن الموت يهدده كل لحظة و أن القبيلة لن تفهم ذلك الا بعد رحيل طرفة .
-لم تعد المرأة في معلقات طرفة و هي هنا ناعية .


0 commentaires

Publier un commentaire