mercredi 20 mars 2019

شرح قصيدة اغنية ريفية - محور الرومنطيقية - ثانية ثانوي

شرح قصيدة اغنية ريفية - محور الرومنطيقية 
التقديم:
قصيدة عمودية نظمت عاى ايقاع بحر المتقارب رويها الراء الساكنة للشاعر المصري علي محمود طه مقتطفة من ديوان الملاح التائه و تندرج ضمن محور الادب الرومنطقي .
الموضوع :

يقابل الشاعر بين انسجام عناصر الطبيعة من جهة و احساسه بالوحدة من جهة ثانية .
المقاطع :
حسب معيار الصورة الشعرية
1-من ب1 الى ب5 : صورة الطبيعة
2-البقية : صورة الشاعر
التحليل :
المقطع الأول :

اذا داعب تلماء ظل الشجر ، رددت الطير انفاسها ، ناحت مطوقة ، مر على النهر ثغر النسيم ، اطلقت الارض من ليلها : الشرط علاقة تلازمية بين صورتين صورة الطبيعة و صورة الشاعر إذا : اسم شرط يدل على الزمان ؛ تزامن بين صورتين التعبير عن الحب من خلال المداعبة و التقتيل هو تعبيى انساني يسنده الشاعر الى عناصر الطبيعة على سبيل الاستعارة ++ احساس بالاختلاف عن كل ما في الوجود الطبيعي

المقطع الثاني :
اطرق مستغرقا في الفكر ، اسمع ، اطالع ، امر بعيني خلال السماء ؛ افعال حسية و ذهنية تتطلب زمنا ++ الاستغراق في التفكير و الخروج الذهني من هذا العالم العلاقة بين الشاعر و الطبيعة تعجب من حيرتي الكائنات تشفق من نجوم الشجر يعتمد الشاعر الاستعارة ليبرز تفاعل الطبيعة و عناصرها مع حالته النفسية ( القلق و الحزن و الوحدة و الوحشة و الانتظار )


0 commentaires

Publier un commentaire

 
لأعلى