vendredi 10 mai 2019

شرح نص المدرسة الاولى مع الإجابة عن الأسئلة - عربية سابعة أساسي شرح نصوص محور الأسرة

شرح نص المدرسة الاولى مع الإجابة عن الأسئلة

الموضوع : يتحدث السارد عن اسرته مبرزا علاقته ببعض افرادها مبيننا دورها في حياته الوحدات : حسب معيار المعنى :
1-من بداية النص الى مغزى القصة: العوامل المؤثرة


2-من و بعد الى سعادة البيت: تطور الاسرة و موقفه من ذلك  3-بقية النص : اثر البيت في تطوير شخصيته 

الإجابة عن الأسئلة :

1 - العوامل العائلية الموثرة في تنشئة السارد: من س1 الى السطر 13
2 - تطور الاسرة و موقفه في ذلك: من س14 الى س18


3 -اثر البيت في شخصيته: بقية النص
3 - اوجه التشابه بين البيت و المدرسة : تكون عناصر الجسم و الاخلاق / انعكاس الطبيعية و تكوين اهم مميزات الشخصية / الصبر على العمل / و تعلم المبادئ و القيم النبيلة / تصنيع اساليب الحياة


4 - العوامل : طابع البيت : جعل الراوي يتكون جسميا و خلقيا و أدبيا المكتبة: جعلت الراوي يستفيد منها و يتمتع الاب: جعلت الراوي متعلما في الدراسة


الجدة: جعلت الراوي يستمتع بأوقات فراغه استثمر: 2 - كانت اول مدرسة تعلمت فيها اهم دروسي في الحياة هي بيتي معجمي: يأنه = يهتم و يبالي المغزى = العبرة = الفائدة الجلد = الصبر الشديد

التحليل :




الوحدة الاولى : يتحدث السارد عن نفسه في طفولته مستعملا ضمير المتكلم المفرد انا ركز السارد على شخصيتين هما: الاب: بنى بيتا مستقلا بسيطا و نظيفا و وفر كمتبه و علم اولاده الجدة: تروي الحكايات المفيدة اهتم الاب بحاجيات اولاده المادية و التعليمية ++ لعب الاب و الجدة دورا هام في تحديد مسار حياة السرد .
الوحدة الثانية : في الماضي: السلطة بيد الاب و في الحاضر البيت برلمان: التشاور بين افراد الاسرة و كثرة المطالب و تطورها البيت البسيط: و في الحاضر مستلزمات الحياة متطورة +++ يفضل السارد الاسرة في الماضي ليبين بساطتها فهي سعيدة الوحدة الثالثة : شخصية السارد في الحاضر: افراط في الحب و تفريط في المرح و الصبر على العمل و بساطة في العيش : فقد تأثر السارد باجواء البيت الذي عاش فيه فكانت طباعة تتاحا للتربية التي تلقها رغم سلبياتها للافراط في الجد
كان السارد في النص غير خطي اذ افسح السارد المجال ليقارن بين الاسرة في الماضي و الاسرة في الحاضر و يبين وجهة نظره حول ذلك و قد اكد على اهمية الدور التربوي و التعليمي للاسرة في حياة الفرد

0 commentaires

Publier un commentaire