vendredi 31 mai 2019

شرح قصيدة ارادة الحياة مع الإجابة عن الأسئلة - محور الشعر الوطني - أولى ثانوي

شرح قصيدة ارادة الحياة

التقديم المادي: قصيدة وطنية ذات ابعاد إنسانية كونية يخرج فيها الشابي عن البعد المحلي و الوطني لينفتح على القيم الانسانية التي تعبر عن الانسان الحر رغم انها كتبت في

ظرفية تاريخية خصوصية هي زمن الاستعمار الفرنسي للبلاد التونسية إلا ان ما يشغل الشابي في هذا النص هو الانسان عامة و مطلقا بعيدا عن حدود الجنس
و العرق و اللون و الدين و اللغة الموضوع : يستنهض الشاعر همم شعبه نحو الارادة مستلهما إياها من الطبيعية الوحدات : حسب معيار المضمون او الخطاب أو الضمائر 1-من ب1 الى ب5: خطاب الكائنات


2-من ب6 الى ب9: خطاب الريح 3-البقية : أثر الخطابين السابقيت في الشاعر

الاجابة عن الاسئلة :

3 - في الابيات 1 و 2 و 3 و 9 إعتمد الشاعر أسلوب التعميم و الشمولية و الاطلاق ليخاطب الانسان مطلقا و ذلك لبث الحكمة و الاشادة بقيم معينة و ذلك باستعمال تراكيب شرطية: " اذا .... فلا بد " " من لا يحب ... يعش " و هي تقنع الشعوب و تؤثر فيهم


لكونها تعطي السبب و النتيجة و لان الحكمة هي خالص التجربة البشرية ملخصا في كلمات
4 - بعد حديث الكائنات و الرياح و الشجر الى الشاعر الرومنطيقي و ذلك للاشادة ببعض القيم في الشعوب و هي أهمية الطموح و التحدي لتحقيق ذلك الطموح و التحلي بالارادة للتقدم و التطور و التضحية

الخلاصة : لم يخرج الشابي في هذا النص عن إستلهام معانيه الوطنية مما دأب عليه في نصوصه الاخرى و هو العودة الى الطبيعية و عناصرها
 - يراوح الشابي بين البعد الانساني الكوني و البعد الوطني الضيق

0 commentaires

Publier un commentaire